اخبار اقتصادية

نفط البصرة تؤكد التزامها بتأهيل 22 مدرسة في المحافظة

 أكدت شركة نفط البصرة، الأربعاء، التزامها بتنفيذ مشاريع تأهيل 22 مدرسة استناداً إلى توجيهات وزير النفط جبار اللعيبي، ضمن الفترة الزمنية المحددة، فيما أعربت عن استغرابها من اتهامات قائم مقام قضاء الزبير عباس ماهر للشركة بالتقصير والتلكؤ في تنفيذ وتأهيل المدارس المقررة ضمن الخطة المقررة.

وذكر مدير عام الشركة احسان عبد الجبار ان “ّالتلكؤ والتأخير الحاصل في انجاز عملية التاهيل للمدارس الاخرى يعود لكون الكشوفات المقدمة من قبل تربية البصرة  والمحالة اليها عن طريق ادارة المحافظة هي كشوفات غير مطابقة للواقع، بحسب ما اثبتته اللجنة المكلفة  خلال أجرائها عمليات الكشف والتدقيق على  تلك  المدارس”. مبينا ان “اللجنة  طلبت  من أدارة المحافظة وتربية البصرة تغيير وأعادة الكشوفات الفنية والتخمينية وبما يتطابق مع واقع الحال وأعادتها للشركة”.

وأضاف انه “استنادا إلى توجيهات وزير النفط باشرت اللجنة المكلفة في هيأة تشغيل الزبير بتأهيل المدارس المستوفية للشروط والتعليمات في قضاء الزبير ضمن مشاريع المنافع الاجتماعية، والمطابقة للكشوفات المقدمة من قبل تربية البصرة، وأن اللجنة المكلفة قد أنجزت 4 مدارس في فترة قياسية لا تتجاوز 45 يوماً، فضلاً عن المباشرة بتأهيل  مدرسة أخرى هي الآن قيد الإنجاز.

واكد ان “الشركة لاتتحمل مسؤولية التأخير والتلكؤ في تنفيذ مشاريع التأهيل ، وتهيب بالجهات المعنية في المحافظة وتربية البصرة الاسراع في تنفيذ الالتزامات التي تقع على عاتقها”، لافتا الى ان “المضي في تنفيذ عدد كبير من المشاريع الخدمية والصحية  والبنى التحتية لابناء محافظة البصرة، ولن تحبط عزيمتها بعض التصريحات التي  وصفتها بغير المسؤولة التي  تصدر من هنا وهناك”.

ونوه انه “في الوقت ذاته الى ان الشركة تحتفظ بحقها القانوني والمعنوي تجاه جميع الجهات التي تحاول الاساءة لعمل وجهود الوزارة والشركة”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق