اخبار اقتصادية

مدير موانئ العراق : الحفاظ على سلامة العاملين من كورونا وتأمين وصول البضائع للمواطن من أولوياتنا

تقدمت الشركة العامة لموانئ العراق بالتهنئة لجميع البحارة في العراق والعالم بمناسبة اليوم العالمي للبحارة.

وقال مدير عام الشركة المهندس فرحان الفرطوسي في رسالة التهنئة  ان المنظمة البحرية الدولية تحتفل باليوم العالمي للبحارة في الخامس والعشرين من حزيران من كل عام والاحتفال بهذا العام يختلف عن الأعوام السابقة، حيث يواجه البحارة خطر وباء كوفيد١٩، ويحرصون على توفير السلع والإمدادات الطبية وغيرها.

وأشار المدير العام الى ان المنظمة البحرية الدولية اكدت، إن ٩٠٪ من التجارة الدولية تتم عن طريق السفن، وقد بدأ الاحتفال بيوم البحارة لأول مره عام ٢٠١٠ حيث قررت المنظمة البحرية الدولية إطلاق مبادرة عالمية للاحتفال بالبحارة في جميع أنحاء العالم وفي عام ٢٠١١ اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة الاحتفال رسميا باليوم الدولي البحارة تقديرا للمساهمة الكبيرة التي يقدمها كل بحار حول العالم.

ألمهام الموكلة للموانئ في ظل جائحة كورونا

وأكد مدير عام شركة موانئ العراق لقد ناقشنا في اجتماع موسع ضم مدراء الأقسام والشعب الرئيسة في الشركة لبحث آليات العمل بشكل عام في ظل جائحة كورونا وبحثنا مجمل الأعمال الخاصة بتنفيذ البرنامج الحكومي والمهام الموكلة للموانئ ، وبينا إن من أولويات ادارة الشركة هي الحفاظ على سلامة العاملين مع تأمين وصول البضائع والسلع للمواطن وخصوصاً المواد الغذائية والطبية في ظل الظروف الراهنة ، واكدنا اننا سنتابع بصورة مباشرة الإجراءات في الشركة والوحدات البحرية العاملة مع تقديم الدعم والاسناد للعاملين في كل المجالات لإنجاز مهامهم الوظيفية .

النجاح في تعزيز الإيرادات المالية

واستكمل قوله ان النجاح في تعزيز الإيرادات المالية للشركة بما يتناسب وحجم الموانئ لايكون الا بتضافر جهود الجميع مع الحرص الشديد على دعم الموظفين بما يضمن لهم حياة أفضل ، مشدداً على إجراءات السلامة والوقاية في توفير الكفوف والكمامات الصحية بشكل دائم للمراجعين والعاملين على حد سواء وأن الشركة العامة لموانئ العراق قد اتخذت جميع الإجراءات الصحية والوقائية التي نصت عليها اللوائح الصادرة من خلية الأزمة والجهات الصحية والتي تمثلت بعمليات التعفير والتعقيم ولبس الكمامات والقفازات والتباعد حرصاً على السلامة العامة .

استمرار عمليات الشحن والتفريغ

وأضاف المدير العام ان الشركة تعمل باستمرار لأنجاح عمليات الارساء والمغادرة والشحن والتفريغ برغم حظر التجوال المفروض في المحافظة بسبب جائحة كورونا .

حيث ان الشركة وبتوجيه مباشر من وزير النقل الكابتن ناصر حسين الشبلي تعمل بضرورة استمرار العمل في الموانئ ومراعاة الظروف الصحية التي يمر بها البلد ، مؤكدا تكثيف الجهود واستمرار العمل في استقبال السفن وعمليات الارساء والمغادرة والشحن والتفريغ في جميع موانئ العراق مع الالتزام بجميع الاجراءات الوقائية والصحية الصادرة من خلية الأزمة

واكد مدير عام الشركة ان تدفق البواخر يضمن إستقرار الأسعار في الأسواق المحلية للمواد الغذائية والاستهلاكية وتوفير المواد الطبية في الوقت الحالي رغم صعوبة الحركة في ظل الظروف الاستثنائية كونها من مقومات الحياة الأساسية .

وتعد الموانئ المنفذ البحري الوحيد الذي تدخل من خلاله البضائع والسلع بعد إغلاق أغلب المنافذ البرية في الوقت الحالي بسبب جائحة كورونا .

متابعة سير العمل ومراحل الانجاز في ميناء الفاو الكبير

واوضح مدير عام الشركة قمنا في الأسبوع الماضي بأول زيارة لميناء الفاو الكبير بعد مباشرتي بالعمل كمدير عام لموانئ العراق لضرورة متابعة سير العمل في الميناء وعملاً بتنفيذ البرنامج الحكومي وقد تم الاطلاع على مراحل ونسب انجاز الميناء وتنفيذ المرحلة الأولى من نفق الحرير الذي تنفذه شركة دايو الكورية بطول 2.5 كم والذي سيربط ميناء الفاو الكبير بالطريق الدولي السريع.

حيث ان مشروع ميناء الفاو الكبير المشروع الاقتصادي الأول بالعراق وسيوفر عوائد مالية ضخمة، وان انجاز المرحلة الاولى للميناء يعني ادخال موارد مالية كبيرة لرفد ميزانية الدوله وبنسبه تكاد تنافس المردودات المالية من النفط كذلك إستيعاب إعداد كبيرة وهائلة من الأيادي العاملة في محافظة البصرة اضافة الى انه اول ميناء عراقي يطل على الخليج العربي مع تمتعه بغاطس يصل إلى 17 مترا ، مما يتيح له استقبال السفن الكبيرة والعملاقة .

يذكر أن موانئ العراق شرعت بإنشاء ميناء الفاو الكبير في شبه جزيرة الفاو وانجزت العديد من بناه التحتية ومنها كاسري الامواج الشرقي والغربي ومشروع السداد الصخرية التي تفصل مياه الخليج عن اليابسة لتكون جاهزة لإنشاء الأرصفة والبنى التحتية الاخرى وكذلك انشاء شبكة طرق داخلية تربط لاحقاً بالطريق الدولي السريع مروراً بمنطقتي خور الزبير وام قصر.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق