الاخبار المحلية

محافظ البصرة يؤكد ان اقالة مدراء في البلدية لم يكن لأسباب سياسية

 

 

اكد محافظ البصرة اسعد العيداني انه في هذه الموازنة العامة انصف جزء كبير من حقوق البصرة مع  البترودولار وأخرى تخص المنافذ الحدودية التي اقرت ب٥٠ بالمئة منها ، آملا  بالعمل سوية مع اهل البصرة لإظهار الشخصية المعنوية لها وتطويرها نحو الأفضل .
وقال العيداني ان الاسبوع المقبل سيكون هناك تصويت في مجلس المحافظة على المشاريع التي بعدها ستعرض على وزارة المالية لإطلاق الاموال ، مبينا انه حين تطلق تلك الاموال للمشاريع التي توقفت ممكن ان تعاد للعمل فيها  وخصوصا انه المصادقة تمت على مشاريع البلدية والبلديات في وقت سابق .
ولفت العيداني ان موضوع اقالة المدراء او تبديلهم مرتبط بأدائهم المهني وليس مرتبط باي شيء اخر ، نافيا تكون هناك ضغوط من جهات سياسية ، موضحا انه ليس من المعقول ان يكون هناك تقصير مهني وله علاقة بالسياسة ومع الأسف ان هناك من ينظر للأمر من جانب سياسي فاستبدال بعض المدراء في البلدية كان لأسباب مهنية .
وأضاف العيداني انه حتى مدير البلدية لو كان لديه تقصير فسيستبدل  رغم ان كمية النفايات الموجودة في المدينة بدأت ترفع بطريقة اسرع ، مقرا بوجود خلل ولابد من تشغيل ثلاثة الاف عامل من البصرة وتم إعطاء فرصة لمراجعة لأداء المدراء في قواطع البلدية الى منتصف نيسان الحالي وستكون هناك متابعة لعمل البلدية وفي حال نجاح خطتها ستكافئ وان لم تنجح سيتم محاسبة المقصر حسب كلامه  .

 

 

اظهر المزيد
إغلاق