اخبار العراق

محافظ البصرة: الربط السككي مع الكويت يعبر عن رؤية كويتية تمتد الى عام 2035

اعتبر محافظ البصرة أسعد العيداني أن مشروع الربط السككي بين العراق والكويت يقع ضمن رؤية الكويت الاقتصادية لعام 2035، فيما رهن تنفيذ هذا المشروع بإنشاء ميناء الفاو الكبير.
وقال العيداني في توضيح له إن “كل ما يتعلق بالربط السككي بين العراق والكويت مجرد كلام ينبغي أن لا يأخذ حيزاً أكبر من حجمه”، مبيناً أن “مشروع الربط السككي مع العراق يندرج ضمن نظرة الكويت لعام 2035”.
ولفت محافظ البصرة الى أن “أي ربط سككي مع دول الجوار ينبغي أن لا يكون قبل إنشاء ميناء الفاو الكبير”، مضيفاً أن “الربط السككي مع دول الجوار سوف يكون لنقل المسافرين فقط”.
من جانبه، قال رئيس لجنة المنافذ الحدودية في مجلس المحافظة مرتضى الشحماني ، إن “مشروع الربط السككي مع دولة الكويت لا تتوفر لدينا تفاصيل وافية عنه، ولا نعرف من الطرف الذي طالب به، وما هي فائدته أو مضاره بالنسبة للاقتصاد الوطني”، معتبراً أن “أي مشروع أو قرار يؤثر على الاقتصاد العراقي فهو مرفوض”.
وكان رئيس الجمهورية برهم صالح دعا، يوم أمس، عقب لقاءه بأمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح الى “العمل على انشاء خطوط نقل جديدة وسكك حديد توطد العلاقات الاقتصادية والثقافية بين البلدين والشعبين الشقيقين”، فيما سبق وأن أعربت الحكومة الكويتية عن رغبتها بإجراء ربط سككي مع العراق.
ويعتقد مختصون وخبراء اقتصاديون أن ازدهار حركة الشحن عبر ميناء مبارك الكبير الذي تم بناؤه حديثاً تعتمد على اجراء هذا النوع من الربط، كما حذروا من التأثير السلبي للربط السككي على الموانئ التجارية العراقية، وبخاصة ميناء الفاو الكبير الذي لم تسعى الحكومات المتعاقبة لانجازه بشكل جدي.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق