اخبار العراق

لجنة تحقيق أحداث البصرة : معتقل من المتظاهرين سُئل عن والدة “المهدي” لدواعٍ طائفية

نشر فريق تقصي الحقائق المعني بالتحقيق بأحداث البصرة، تقريراً مفصلاً عن الوضع الإنساني في البصرة والأحداث التي رافقت الاحتجاجات.
وتضمن التقرير رسالة إلى المبعوث الأممي إلى العراق يان كوبيتش، يتحدث فيه عن انتهاكات ارتكبتها القوات الأمنية بحق المتظاهرين، والدعوة لاتخاذ إجراءات بخصوص التلوث البيئي والوضع الصحي الذي تفاقم خلال الشهرين السابقين.
كما تضمن التقرير شهادات من ناشطين ووجهاء بخصوص الانتهاكات التي تعرض لها المتظاهرين، من بينها حالات إطلاق نار حي مباشر تجاه المتظاهرين، وحالات اعتقال واحتجاز قامت بها 9 جهات تابعة للقوات الأمنية.
وبحسب التقرير، فإن المتظاهر مهدي صالح اعتقل من مركز محافظة البصرة بتاريخ 15 تموز 2018، على خلفية مشاركته بالأعمال الاحتجاجية.
وقال صالح في إفادته، إن “مسؤول التحقيق قام بمعاملته على أساس التمييز الطائفي عبر سؤاله إن كان سنياً أم شيعياً”.
وأضاف “طلب مني أن أذكر الأئمة المعصومين، واسم والدة الإمام المهدي”.

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق