اخبار اقتصادية

غاز البصرة ومصرف سيتي يوقعان اتفاقيه لتسهيلات ائتمانية بـ50 مليون دولار

 

اعلنت شركة غاز البصرة، اليوم الخميس، عن توقيعها مع مصرف (سيتي) اتفاقيه التسهيلات الأئتمانية بقيمه 50 مليون دولار، وفيما اكدت انه أول قرض تجاري يقدمه سيتي لشركة عراقية، اشارت الى انه ستستخدم الشركة هذه التسهيلات لأغراض تمويل اعمالها التجارية وقد تمت مراسيم هذه الاحتفالية لهذا الإنجاز الإيجابي في الامارات العربية المتحدة.

وقالت مدير عام شركه غاز البصرة فرتس كلاب في بيان ان هذا التسهيل الائتماني يعد معلماً وصفه بالهام للحصول علي القرض التجاري الأول اضافه إلى دعم احتياجات الشركة من راس المال المتداول، فانها تثبت قوة المؤسسات العراقية وقدرتها على جذب التمويل من البنوك الدولية.

واضاف البيان ان الاعمال التجارية للشركة في حالة نمو مستمر مع زيادة حجم الغاز المعالج والصادرات، وهناك تطلعات لزيادة تحسين ميزانيتنا ومصادر التمويل وقد نمت العلاقة مع مصرف سيتي خلال السنوات الماضية منذ بدء عمليات شركة غاز البصرة، وهناك ثقة من مواصلة مصرف سيتي بدعمه لفرص التمويل مستقبلية.

الى ذلك قال الرئيس التنفيذي لمصرف سيتي في الشرق الأوسط وافريقيا عتيق رحمن، بحسب البيان، ان العراق يعتبر سوق هام لسيتي ولديه إمكانات كبيره للنمو وهناك قدرة للتحالف الاستراتيجي مع شركه غاز البصرة ونستمر في تزويدهم بالحلول المصرفية في حين تطوير أعمالهم وانجازاتهم في البلاد.”

وتابع البيان، نفذت شركة غاز البصرة و “سيتي” نموذج أداره النقد، الذي يلبي احتياجات الشركة لدفع للموردين العراقيين والدوليين بشكل موثوق ضمن الجداول الزمنيه المطلوبة في شراكه مع البنوك العراقية المحلية.

من ناحية أخرى بين مدير عام دائره الدين العام في وزاره المالية العراقية صلاح الدين حامد الحديثي ان العراق يستثمر ويشجع الأستثمارات الأجنبية لدعم النمو الأقتصادي، ويشهد في الوقت الحاضر المزيد من التعاون بين الشركات العراقية والمستثمرين الأجانب، لاسيما اتفاق التسهيلات الائتمانية الذي تم توقيعه بين شركة غاز البصرة ومصرف سيتي وهذا يمنح الشركة المرونة في زيادة استثماراتها وتوسيع انتاجها، ويعزز ثقة البنوك الدولية بالأقتصاد العراقي.”

كما اوضح البيان ان مصرف سيتي فتح مكتباً تمثيلياً في بغداد عام 2013 لدعم العملاء المؤسسيين لمصرف سيتي في البلاد، بما في ذلك المؤسسات المالية العراقية ومؤسسات القطاع العام اضافه إلى شركات ومؤسسات متعددة الجنسيات تنشط في البلاد.

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق