اخبار اقتصادية

عاملون بشركة بريطانية في البصرة يجتجون مجددا ويهددون بالتصعيد

جدد مجموعة من العاملين العراقيين، في شركة “سي ار جي الامنية” البريطانية الواقعة في حقل غرب القرنة (١) بمحافظة البصرة، يوم الاحد، مظاهراتهم أمام مقر الشركة بالبرجسية في قضاء الزبير غرب المحافظة احتجاجاً على إنهاء خدماتهم من قبل الشركة وتسريحهم دون سابق إنذار.

وقال أحد المتظاهرين ويدعى محمد الشمري ان “التظاهرة تجددت اليوم أمام مقر الشركة احتحاجا على إنهاء عمل (٤٩) عاملا بحجة انتشار وباء كورونا وتأتي نتيجة عدم وجود استجابة لمطالبنا رغم مناشداتنا الى نواب البرلمان العراقي عن محافظة البصرة في لجنة النفط والطاقة ولمحافظ البصرة وتخوفنا ان يكون  مصير (٤٩) عائلة الجوع والفقر نتيجة إنهاء عملنا ولدينا عوائل ولا نمتلك مصدر رزق اخر”.

وهدد المتظاهرون بالتصعيد السلمي في “حال عدم استجابة نواب البرلمان في النفط والطاقة النيابية حيال ما أصابهم من غبن وحيف بعد قامت الشركة البريطانية بانهاء عقودهم التي لم تنتهي بشكل قانوني”. على حد تعبيره.

ونظم مجموعة من العاملين في شركة “سي ار جي” البريطانية الواقعة في البرجسية ضمن قضاء الزبير بمحافظة البصرة، في 22 نيسان الجاري،  تظاهرة امام مقر الشركة احتجاجا على إنهاء خدماتهم من قبل الشركة وتسريحهم دون سابق إنذار .

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق