اخبار العراق

خلية الازمة وحكومة البصرة تشكلان لجان لمعالجة 5 محاور

اعلنت الحكومة المحلية في محافظة البصرة، اليوم الاربعاء، عن تشكيلها لجان مع خلية الازمة الوزارية التي قدمت اليوم الى المحافظة، بغية معالجة 5 محاور لمطالب المحافظة والاهالي، تخص جوانب خدمية ومعالجة البطالة إضافة الى الملف الامني.

وقال عضو مجلس محافظة البصرة نشأت المنصوري إنه الحكومة المحلية وبعد اجتماعها مع خلية الازمة الوزارية في مجلس المحافظة، قررت تشكيل تلك اللجان والتي تخص محاور مهمة مع كل وزارة، والتي ستعمل على تحقيق مطالب الحكومة المحلية واهالي البصرة على شكل مراحل وبأسقف زمنية آنية ومتوسطة وبعيدة، سيما ان بعض الحلول تحتاج الى مشاريع ستراتيجية.

وأوضح ان لجان الكهرباء والماء ضمن محاور الخدمات ستتابع تحقيق المطالب مع وزارتي الكهرباء والبلديات والدوائر المعنية، وسيعقد جلسة خاصة لهم.

وتابع ان لجان المحور الامني ستتابع ايضاً مع قيادات العمليات والمشتركة والقيادات الامنية.

ولفت الى ان تلك اللجان سترفع توصياتها الى الامانة العامة لمجلس الوزراء، موضحا ان خلية الازمة سيكون لها صلاحيات ادارية مالية واسعة لمعالجة الملفات المطروحة سيما ملف المياه حيث سيتم زيادة الاطلاقات المائية باتجاه البصرة من سد حمرين ومن قلعة صالح ومشرع ماء البدعة لمواجهة الملوحة.

ورأى المنصوري انه في حال تحقيق كل أو جزء من تلك المطالب فستكون هناك حالة من الامن والاستقرار في المحافظة، حسب قوله.

وعن الصلاحية المالية لخلية الازمة، قال انها تمتلك الصلاحية بتخصيص الاموال لكن للمشاريع المعدة بجدول كميات موسع وبأموال محددة ليتم تخصيص الاموال بالسرعة الممكنة، مضيفا ان الحكومة المحلية طالبت بتخصيص أموال تتناسب مع المادة 44 ضمن قانون 21 والتي تنص على ان نصف ايرادات المنافذ المحلية تكون للحكومة المحلية، بغية تحقيق مشاريع مهمة في مقدمها مشروع تحلية ماء البحر.

وفي الختام أكد ان الحكومة المحلية وخلال اجتماعها اليوم تناول كل المحاور المهمة، حيث كل محور يتناول نحو 10 نقاط.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق