اخبار العراق

خبير قانوني : الاعتداء على السفارة الاميركية يعيد العراق الى البند السابع

اكد الخبير القانوني علي التميمي، الثلاثاء، ان حماية السفارات وفق القانون الدولي تقع على عاتق الدولة المضيفة، مبينا ان الاعتداء على السفارة يهدد العراق باعادته الى البند السابع.
وقال التميمي في تصريح صحفي” ان “اتفاقية فينا ١٩٦١ نصت على ان السفارة هي جزء من تراب وارض الدولة التي تنتمي إليها واوجبت هذه الاتفاقية على الدولة المضيفة حماية السفارات “.
واضاف ان “كل اعتداء على السفارات هو اعتداء على الدولة صاحبة السفارة وهذا يمكن الدولة المتضررة اللجوء إلى الأمم المتحدة وفق المادة ١٠٢ من ميثاق الأمم المتحدة “.
واوضح ان “مثل هذه الاعتداءات هي تهديد للسلم والامن الدوليين قد يعيد العراق للفصل السابع ..من ميثاق الأمم المتحدة”.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق