اخبار العراق

بصريون يجددون مطالبتهم بـ”الإقليم”

طالب مواطنون من محافظة البصرة، الخميس، بإقامة اقليم البصرة، بعد فشل الحكومة الاتحادية في تحقيق أزمات المدينة من ملف المياه غير الصالحة، مبدين استغرابهم من اهمال الحكومة على الرغم من الوعود الكثيرة التي اطلقتها خلال الاشهر الماضية.
 
ونقل مراسلنا عن المواطنين قولهم، ان التلوث البيئي والمشاكل الصحية والإهمال للقطاعات الخدمية دفعتنا للعودة مجددا للمطالبة باقامة الاقليم.
 
وأضاف المواطنون، ان المياه في البصرة ما تزال غير صالحة للشرب، وأعداد العاطلين عن العمل في ازدياد مستمر، مشيرين إلى ان ابناء البصرة يطالبون باقامة الاقليم، وهو مطلب يعتبر من الثوابت التي لابد ان تتحقق.
 
وذكر المواطن سلام عبدالله، لـ”عين العراق نيوز”، ان “تطبيق الفيدرالية هي من الأساسيات في مطالبنا، وهي الحل لجميع مشاكل الدولة، والادارة في العراق هي المشكلة بسبب التزمت لدى الحكومة المركزية”.
 
وحذر النائب عن محافظة البصرة عامر الفايز، عبر حديث لـ”عين العراق نيوز”، امس الاربعاء، من تظاهرات “قوية” في أحياء البصرة للمطالبة بتوفير المياه الصالحة للشرب، مبينا ان ناشطي المحافظة لم يلتمسوا تحسناً بالخدمات بعد التظاهرات الأخيرة.
 
يشار إلى ان محافظة البصرة تعد أغنى محافظات العراق من ناحية احتوائها على النفط، وبفضل موقعها الجغرافي باعتبارها المدينة العراقية الوحيدة التي تملك إطلالة بَحرية، فضلاً عن امتلاكها منافذ حدودية مع السعودية والكويت وإيران.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق