اخبار العراق

برئاسة الكعبي : خلية الأزمة تناقش مع وزير الكهرباء ازمة العقود والأجور

عقدت خلية الازمة النيابية برئاسة حسن كريم الكعبي النائب الأول لرئيس مجلس النواب ، اجتماعا موسعا ، جرى فيه استضافة وزير الكهرباء السيد ماجد مهدي الإمارة ، لبحث اسباب تردي واقع الكهرباء ووضع المعالجات المناسبة والعاجلة لتجاوزها .
وقال سيادته خلال الاجتماع الذي عقد اليوم الاربعاء 8 تموز 2020 وحضره مقرر خلية الازمة د جواد الموسوي وعدد من اعضاء الخلية والسادة اعضاء لجنة الطاقة : ان الانقطاع المستمر في تجهيز الطاقة الكهربائية بات يؤثر بشكل سلبي على الحالة النفسية للمواطن المتواجد في اغلب وقته في المنزل بسبب اجراءات الحظر الصحي ، مؤكدا ان توفير كافة الاحتياجات الخدمية والصحية والطبية لكل فرد عراقي امر هام ومسؤولية مشتركة لجميع الجهات المساندة و ذات العلاقة .
وخلص الاجتماع على الاتفاق على مجموعة قضايا قد تساهم في حل ازمة الكهرباء ، بينها مطالبة مجلس الوزراء بإستثناء وزارة الكهرباء من تنفيذ العقود الحكومية فيما يخص شراء المحولات الكهربائية والمُنتجة من قبل وزارة الصناعة ” حصرا ” ، والتأكيد على الاسراع في تعزيز دور القطاع الخاص والاستثمار في زيادة انتاج الطاقة .
وخاطبت خلية الازمة وزارة المالية لتخصيص الاموال اللازمة لصيانة المحطات الكهربائية ، والزام وزارة النفط بتوريد المحطات بزيت الغاز ” الگاز ” بما يساهم في زيادة تجهيز الطاقة في عموم المناطق والمحافظات ، فضلا عن المستشفيات ، كما جرى الاتفاق على مخاطبة عدد من الجهات والمؤسسات لعلاقتها بالازمة الكهربائية .
وخلال تطرقه لموضوع اصحاب العقود والاجور ، اوضح السيد الكعبي ان اكثر من ١٠٠ الف فرد عراقي من العقود والاجور اليومية يعانون من عدم استلام رواتبهم و عدم حسم وضعهم القانوني وقلقين جدا من ذلك ، وعلى وزارتي الكهرباء والمالية التحرك لحسم هذا الامر سريعا ، لعلاقته بديمومة رزقهم و معيشتهم وحياتهم مع عوائلهم الكريمة ، بدوره تعهد السيد الوزير بحل هذا الموضوع بالكامل بما فيه تسديد وتأمين رواتبهم ، مؤكدا على ان العقود والاجراء لديهم عقد رسمي وقانوني ومُلزم مع الوزارة
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق