اخبار العراق

بالتزامن مع وصوله للبصرة تحالف سائرون يحذر من اعتقال اي متظاهر بحجة ” مندس “

 

 

أعلن المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي في بيان مقتضب اليوم الاثنين ان الأخير قد وصل الى محافظة البصرة الغنية بالنفط اقصى جنوب العراق والتي تشهد احتجاجات واضطرابات منذ شهر تموز الماضي وارتفعت حدتها مطلع أيلول الجاري.

وبالتزامن مع وصول العبادي حذر النائب عن تحالف “سائرون” حسن الجحيشي، الحكومة من اعتقال أي متظاهر بحجة انه “مندس”، مؤكدا عن رفض تحالفه  اتخاذ اي إجراءات تعسفية أو اعتقالات تطال المتظاهرين العزل المطالبين باسط الحقوق ”  .

وقال الجحيشي في بيان صدر عن مكتبه الإعلامي اليوم الاثنين ان تحالفه الذي يدعمه الزعيم الشيعي الشاب مقتدى الصدر “لن يسمح المساس بالمتظاهرين مطلقا بحجة انهم مندسون”.

وأشار إلى أننا نحذر الحكومة اتخاذ أي إجراءات من شأنها اعتقال الأبرياء للتغطية على فشلها  في تقديم أبسط الخدمات”.

وأضاف الجحيشي أن “ما حدث داخل البصرة ردت فعل غاضبة نتيجة عدم استجابة الحكومة لمطالب المتظاهرين “، مردفا بالقول أن “قوة الشعب لابد أن تكون أقوى من قوة الحكومة لمنع أي دكتاتورية من شانها قمع الشعب العراقي”.

وكانت وزارة الصحة العراقية قد أعلنت يوم السبت عن مقتل واصابة 200 شخص في اعمال عنف رافقت احداث محافظة البصرة اقصى جنوب العراق.

وقالت الصحة في بيان، ان 15 شخصا قتل، وأصيب ١٩٠ اخرين بجروح من المتظاهرين والقوات الأمنية.

وأوضح البيان ان الإصابات مختلفة الانواع والخطورة اكثرها عولجت وخرج الجرحى متحسنين.

وتشهد محافظات البصرة تظاهرات مستمرة منذ بداية تموز الماضي احتجاجا على تردي الواقع الخدمي ، وقد تصاعدت وتيرتها مؤخرا بعد تلوث مياه الشرب، وارتفاع نسبة الملوحة به مما تسبب بإصابة الالاف بأمراض معوية، وجلدية شديدة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق