اخبار اقتصادية

الموانئ تشكو زحام الشاحنات واكتضاض البضائع وتطالب بسن قانون سلطتها

طالبت الشركة العامة لموانئ العراقية، اليوم الاثنين، الجهات المعنية بالإسراع بسن قانون سلطة الموانئ لتسهيل حركتها وذلك على خلفية الزحام الكبير للشاحنات واكتضاض البضائع والحاويات الذي تشهده الموانئ.

وقال المتحدث مدير قسم العلاقات والإعلام في الشركة انمار الصافي إنه “يجري الان في الموانئ العراقية زحام كبير في حركة الشاحنات واكتضاض في البضائع والحاويات وذلك لبطئ الاجراءات للدوائر الساندة والعاملة داخل الموانئ العراقية”، مضيفاً ان “هذه الجهات لم تطور نفسها في ادارة اعمالها وتبسيط إجراءاتها وتسريع انجاز معاملات البضائع وتخليصها بالاعتماد على الطرق الالكترونية الحديثة وطريقة النافذة الواحدة”.

وتابع ان “ما تعمل به ادارة الموانئ دون المواكبة من الدوائر الاخرى المكلفة بواجبات داخل الموانئ بالإضافة الى ان هذه الدوائر تعمل ضمن تعليمات وتوجيهات مرجعياتها الادارية وهذا يعطل ويؤخر الكثير من الاجراءات”.

وأوضح ان “هذه المرجعيات عادة ما تكون خارج البصرة في العاصمة بغداد، وعلى سبيل المثال اليوم فقط على رصيف 20 في ميناء ام قصر الشمالي 9 الاف حاوية تنتظر دورها ناهيك عن الارصفة الاخرى من هنا”.

وفي الختام طالب الصافي، اصحاب القرار “بالاسراع بسن قانون سلطة الموانئ والذي تعمل به كل موانئ العالم حتى تستظل كل الادارات العاملة في الميناء بظل مدير الميناء وادارته وبذلك كنا قد خرجنا من عنق الزجاجة الذي حجم عمل الموانئ كثيرا وعطل حركتها” على حد البيان.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق