اخبار اقتصادية

الكمارك تكشف عن تعديل القرار الخاص بأعفاءات الأمتعة الشخصية والأدوات والأثاث المنزلي

بناءا على توجيهات المدير العام الأستاذ منذر عبد الأمير اسد اليوم الثلاثاء تعلن الهيئة العامة للكمارك عن المباشرة بتنفيذ القرار رقم
(١) لسنه ٢٠١٩ اعتبار من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية و الخاص بتعديل القرار رقم ( ٩ ) لسنة ١٩٨٤ الذي حدد أعفاءات الأمتعة الشخصية والأدوات و الاثاث المنزلي التي يجلبها العراقيون القادمون للاقامة الدائمة والسياح والعابرين .

وذكرت الهيئة في بيان لها أن القرار عدل القيمة التقديرية لشمول الأمتعة الشخصية و الأدوات و الاثاث المنزلي بالنسبة للعراقيين القادمون للأقامة الدائمة بالأعفاءات لتصبح عن ما قيمته (٥٠٠٠٠٠) خمسمائة الف دينار عراقي بدلاً من (١٠٠) مائة دينار عراقي .

كما عدل القرار الهدايا الشخصية بالنسبة للسياح والعابرين التي لاتتجاوز(٥٠٠٠٠٠) خمسمائة الف دينار عراقي بدل من (١٠٠) مائة دينار عراقي عدا الأجهزة الكهربائية بشرط أن لاتكون لها صفة الأتجار.

واضافت الهيئة ان القرار عدل الفقرة (ثانيا /١/أ-٤) والخاصة ايضا بالسياح والعابرين لتصبح جميع ما يحملونه من الالات فوتوغرافية وسينمائيه واجهزة الهاتف الخلوي المستعمل واجهزة الحاسبه الشخصية المحمولة المستعملة والأقراص الليزرية الخاصة بها بصرف النظر عن قيمتها وكذالك الحلي والمجوهرات الشخصية وبشرط ان يقدموا إقرارا عنها حسب ضوابط البنك المركزي العراقي ويختم هذا الإقرار بالختم الكمركي ويسلم الأصل اليهم لغرض تقديمه إلى الاداره الكمركية عند مغادرة البلاد.

كما عدلت الفقرة(ثانيا/٢-٣)الخاصة
بالمواطنين ومن بحكمهم عند مغادرتهم البلاد لتصبح (الحلي والمصوغات والأشياء الثمينة )وحسب ضوابط البنك المركزي العراقي.

وعدلت الفقرة(ثانيا/ً٢-٤) الخاصة ايضا بالمواطنين ومن بحكمهم لتصبح (الهدايا الشخصية )بما لا يتجاوز (١٠٠٠٠٠٠)مليون دينار عراقي مع مراعاة الضوابط المقررة من قبل الجهات المختصة بهذا الشأن .

وجاء تعديل الفقرة (ثانيا /٢-ب-١) الخاصة ايضا بالمواطنين ومن بحكمهم لتصبح ( الهدايا والأمتعة الشخصية بشرط أن لا تزيد قيمتها عن (٢٠٠٠٠٠٠) مليوني دينار عراقي بالنسبة للقادمين عن طريق المنافذ البرية والبحرية و (٣٠٠٠٠٠٠)ثلاثة مليون دينار عراقي للقادمين عن طريق المطارات أو المشحونة عبر الشحن الجوي .

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق