ثقافة وفنون

العليّ: الدوائر الحكوميّة في البصرة تعرقل عمل الصحفيّين وهي مطالبة بتثقيف موظفيها

 

ندّدَ رئيسُ نقابة الصحفيّين العراقيّين فرع البصرة، “صادق العليّ” بالتصرفات المستمرة التي تبدر من الدوائر والمؤسسات الحكوميّة تجاه الصحفيّين والإعلاميّين، عاداً إياها مؤشراً خطيراً ينذرُ بكبت حرية الإعلام وعرقلت نقل الصورة الحقيقيّة ومحذرٌ من استمرارها.

وقال العليّ في تصريحٍ صحافيٍّ: إن “ما حدثَ مساء أمس الجمعة، للصحفيّ “فؤاد الحلفيّ” من قبل دائرة صحة البصرة وقوى الأمن المرتبطة بها، ومحاولتهم منعه من ممارسة عمله الصحفيّ بكل حرية، لن يمر مرور الكرام وسيكون للنقابة موقف حازم تجاه كل التصرفات التي تعرقل سير العمل الإعلاميّ في البصرة”.

وتابع، أن “القيادات الأمنيّة في البصرة وعلى رأسها رئيس اللجنة الأمنيّة العليا المحافظ أسعد العيدانيّ مدعوة لمتابعة هذا الملف المهم من الانتهاكات التي تطال الصحفيّين والإعلاميّين ووضع حدٍ له، سيما فيما يخص المؤسسات الصحيّة في المحافظة والتي كانت وما زالت تمارس عملها تجاه الإعلام بجهلٍ تامٍ بالصلاحيات القانونيّة والدستور العراقيّ وما كفله لأصحاب الرسالة الإعلاميّة المقدسة”.

مؤكداً في الوقتِ ذاته أن النقابة ستمارس دورها الذي كفلهُ القانون والدستور، وسيكون القضاء العراقيّ هو الفيصل بينها وبين هذه المؤسسات.

 

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق