الاخبار المحلية

الحكومة المحلية تبحث مع مسؤولي برامج الامم المتحدة للمستوطنات البشرية خطط مكافحة الفقر في البصرة

 

 

بحث النائب الاول لمحافظ البصرة المهندس ، محمد طاهر التميمي بمكتبه في مقر الحكومة المحلية مع مسؤول ادارة برنامج الامم المتحدة للمستوطنات البشرية في العراق ، لندزي هاركنز ، ومدير برنامج العراق للامم المتحدة ، وائل الاشهب ، الخطط والبرامج التي سينفذها مكتب الامم المتحدة في البصرة لمكافحة الفقر بالتعاون مع مسؤولي الدوائر الخدمية ضمن الاستراتيجية التي ينفذها برنامج الأمم المتحدة في العراق “.
وافاد مكتبه الاعلامي ، في بيان صحفي ، ان” النائب الاول للمحافظ ، محمد التميمي ، استمع خلال لقاءه بمسؤولي ادارة برنامج الامم المتحدة للمستوطنات البشرية في العراق ، الى البرامج والخطط المزمع تنفيذها ضمن استراتيجية الحد من الفقر بالمحافظة ، وتحسين واقع البيئة والظروف المعيشية في المناطق الفقيرة خدميا ، والعمل على تشجيع الاطفال بالذهاب الى المدارس ، مبينا عن عقدهم اجتماعا قريبا مع مسؤولي الدوائر الخدمية في دوائر ” البلدية والماء والمجاري والتخطيط العمراني ، لتحديد الاولويات الخدمية ذات الاهمية للسكان لتنفيذها في المناطق المحرومة والفقيرة ضمن الخرائط والمخططات الشاملة التي وضعتها ادارة برنامج الامم المتحدة بالتعاون مع المعنيين لكل الاحياء والمناطق غير النظامية التي تحتاج الى الخدمات من الطرق والصرف الصحي والممرات للاطفال عند الذهاب الى المدارس خلال فصل الشتاء ، ومساعدة العوائل الفقيرة على تحسين ظروفها المعيشية”.
واضاف البيان الى اقتراح المهندس التميمي بتسخير هذه الامكانيات والاموال التي ترصد من قبل الامم المتحدة لبناء دور واطئة الكلفة للمتجاوزين ، ونقلهم الى اماكن اخرى تخصصها الحكومة المحلية ، وستقوم بدورها بتوفير البنى التحتية والخدمات لهم بحال وافقت على هذا المشروع الذي سيخدم المتجاوزين ، وفسح المجال امامها في نفس الوقت لبناء المتنزهات والحدائق وبقية المشاريع الخدمية والترفيهية التي يحتاجها المواطن البصري بمحل التجاوزات التي شوهت صورة وتاريخ البصرة الحضاري والمعماري والاثري والبيئي .

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد
إغلاق