اخبار اقتصادية

البيئة: نسبة عالية من التلوث البيئي في البصرة ناجم عن حرق الغاز المصاحب

 

 

حذرت وزارة البيئة من تحديات بيئية وصفتها بالخطيرة في محافظة البصرة مرتبطة في أغلبها بالصناعة النفطية.

وقال الوزير جاسم الفلاحي في تصريحات صحفية إن أغلب مناطق الإنتاج النفطي تعاني من أعلى نسبة تلوث وأن أكثره ناجم عن حرق الغاز المصاحب.

وأضاف أن العراق يهدر ثروة اقتصادية كبيرة بحرق الغاز المصاحب الذي يتسبب في إنتاج سموم تؤثر على حياة وصحة الناس إضافة إلى تلوث المياه والتربة الناتج عن استخدام مواد كيماوية فضلاً عن التلوث بالنفط الخام.

وبين الفلاحي أن الوزارة تعمل بالتنسيق مع وزارة النفط والمنظمات الدولية والمانحين من أجل خفض حجم التلوث، لافتاً إلى أن الحكومة تبدي اهتمامها لاستخدام التقنيات الحديثة في الصناعات النفطية لاستغلال الغاز المصاحب.

 

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق