اخبار العراق

احتجاجات البصرة تنتقل الى القضاء.. دعوى على مسؤولين امنيين بمقتل “ياسر”

 

كشف المتحدث باسم حراك البصرة كاظم السهلاني اليوم الثلاثاء عن رفع دعوى قضائية ضد قائد العمليات وقائد الشرطة في المحافظة على خلفية مقتل متظاهر.

وقال السهلاني “سجلنا دعوى في مركز الشرطة ورفعناها الى قضائية على قائد العمليات وقائد الشرطة في المحافظة باعتبارهم المتسببين الرئيسيين في الحادثة وهم من أعطى الأوامر بإطلاق الرصاص الحي ضد المدنيين”.
وتابع “حتى في التشييع تم إطلاق الغاز المسيل للدموع على المشيعين”.
وتجددت صباح اليوم الثلاثاء تظاهرات سكان محافظة البصرة جنوبي العراق قرب مبنى المحافظة، فيما شيع المحتجون جثمان المتظاهر ياسر مكي الذي قتل أمس.
وتشير مصادر الى أن “القوات الأمنية العراقية عززت تواجدها في محيط مبنى المحافظة، وقطعت بعض الطرق المحيطة به لمنع وصول المتظاهرين إلى مقر المحافظة”.
واستخدمت القوات الأمنية الرصاص الحي لتفريق تظاهرات واسعة شهدتها محافظة البصرة مساء الاثنين، وقطعت إثر ذلك الطرق وأحرقت الإطارات.
وقال السهلاني لشفق نيوز “في ساعات متاخرة من ليل امس كنّا رفقة ذوي الشهيد مكي الكعبي الذي أصيب برصاص القوات الامنية”.

وتشهد بعض محافظات وسط وجنوب العراق خلال الشهرين الماضيين احتجاجات واسعة تطالب بتحسين الخدمات العامة وتوفير الماء والكهرباء، والقضاء على البطالة ومكافحة الفساد في دوائر الدولة.

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق