الاخبار المحلية

اجتماع أمني مشترك في البصرة لوضع الخطة الخاصة بتأمين تظاهرات الجمعة

عقد رئيس اللجنة الأمنية العليا في البصرة المحافظ اسعد العيداني اجتماعا امنيا مشتركا مع قيادتي العمليات والشرطة ومفوضية حقوق الإنسان لوضع الخطة الخاصة بتأمين تظاهرات يوم غد الجمعة.
وقال العيداني في مؤتمر صحفي مشترك عقده في قيادة شرطة المحافظة إن مبنى الديوان سيخلو من وجود أي عناصر أمنية خارج أسوار المبنى ولن يكون هناك أي انتشار امني ومن سيقوم بحماية المباني الحكومية هم المتظاهرين.
وبين المحافظ أن التواجد العسكري سيكون داخل تلك البنايات وان من يحاول الدخول والعبث بالممتلكات الحكومية هو ليس متظاهراً سلمياً وسيتم التعامل معه من قبل المتظاهرين والقوات الأمنية.
وأكد أن يوم غد الجمعة لن يكون هناك أي قطع للطرق أو حظراً للتجوال في عموم المحافظة ولكن ستقوم القوات الأمنية بتفتيش بعض المتظاهرين أثناء توجههم إلى أماكن التظاهرات.
وأضاف العيداني انه من غير الممكن التواجد مع المتظاهرين في الشارع يوم غد ولكن سيتم استلام طلباتهم المشروعة و وضع سقف زمني معين لتنفيذها، مؤكداً أن محافظة البصرة باشرت بتنفيذ العديد من مطالب المتظاهرين منذ عام 2018 وتسير وفق الخطة المرسومة.
من جانبه قال قائد الشرطة الفريق رشيد فليح إن تظاهرات يوم غد لا تخلو من وجود أجندات خارجية تحاول العبث بمحافظة البصرة.
وبين فليح أن ما يدل على وجود تلك الأجندات هو كيفية تحديد يوم وأماكن التظاهرات ومن يقف وراء هذا التاريخ، مؤكداً أن القوات الأمنية بكافة صنوفها على استعداد تام لحماية المؤسسات الحكومية وباشرت بهذا منذ يوم أمس ونشرت قطعاتها بعدد من الأماكن.
من جانبه قال مدير مكتب حقوق الإنسان مهدي التميمي إن القوات الأمنية أخذت بعين الاعتبار التوصيات التي رفعت من قبل مكتب حقوق الإنسان بعدم عسكرة الشوارع والتعامل بسلمية مع المتظاهرين.
وأكد أن الجهات الإدارية لمكتب حقوق الإنسان ستتواجد في تظاهرات يوم غد وخصوصاً أن الجهات المعنية في محافظة البصرة تسير بالطريق الصحيح والخطة الإصلاحية الموضوعة من قبل الجهات المعنية.

 

 

 

اظهر المزيد
إغلاق