الاخبار المحلية

إنتحار موقوف لدى خلية الصقور الإستخبارية بالبصرة

 

أكدت مفوضية حقوق الانسان في البصرة، ليل الأثنين، وفاة موقوف في أحد مواقف خلية الصقور الإستخبارية في البصرة، مشيرة إلى أن شهود عيان قالوا لفريقها الذي تابع الحادثة، إن “الموقوف انتحر شنقاً”.

وذكرت المفوضية في بيان لها إن “مكتب المفوضية العليا لحقوق الإنسان في محافظة البصرة، تابع المعلومات الواردة بشأن وفاة موقوف في احد مراكز الاحتجاز التابعة إلى خلية الصقور الإستخبارية في المحافظة”.

ونقل البيان عن مدير مكتب المفوضية في المحافظة، مهدي التميمي، أنه “بعد ورود معلومات بحصول وفاة للموقوف (ر.م.ه) شنقا في احد مواقف خلية الصقور الإستخبارية، شكل مكتب مفوضية حقوق الإنسان في البصرة فريقاً لتقصي الحقائق وتوجه إلى مقر الخلية وأجرى التحقيقات اللازمة وفق الولاية القانونية الممنوحة للمفوضية بحسب المادة (٥/ ٢ ، ٣ ) من قانون المفوضية العليا لحقوق الإنسان بالرقم (٥٣) لسنة ٢٠٠٨ المعدل والتي كفلت لفرق تقصي الحقائق بإجراء التحقيقات الأولية والتقصي عن صحة المعلومات وشكاوى انتهاكات حقوق الإنسان الواردة”.

وأضاف التميمي، أن “الفريق التقى بالقائمين على الموقف وتحقق من أسباب الوفاة، حيث أكد عدد من الشهود أن الموقوف قد (انتحر شنقا) داخل الموقف الخاص به.

وأشار البيان إلى أن “الفريق المكلف سيضمن ما ورد من إفادات وشهادات الشهود في تقرير مفصل يرفع إلى الجهات العليا في المفوضية العليا لحقوق الإنسان”.

 

 

 

اظهر المزيد
إغلاق