اخبار اقتصادية

أستثمار البصرة تكشف عن مشروع يصنع معجزة بزراعة صحراء البادية الجنوبية

أعلن رئيس هيئة استثمار البصرة المهندس علي جاسب محمد اليوم الخميس على تطور الزراعة في المشروع الاستثماري «مزرعة البابطين» للمستثمر الكويتي عبد العزيز البابطين   .

وقال علي جاسب خلال زيارته للمشروع بغية الإطلاع على تطور المزروعات ” إن المستثمر قد نجح في زراعة صحراء البادية التي تبعد 180 كم عن مركز مدينة البصرة من خلال ري المزروعات بالآبار ”

وأشاد علي جاسب محمد بالانجاز الحاصل في المشروع من نجاح زراعة أكثر من 1000 فسيلة نخيل من النوع (البرحي) بالإضافة إلى تهيئة جزء من المزرعة لزراعة أعلاف الحيوانات لحقل تربية الأغنام الموجود حاليا فيما تعتمد المزرعة على 14 بئرا تم حفرها لسقي المزروعات في المرحلة الأولى منه , داعيا الجهات ذات العلاقة لتسهيل إجراءات استيراد فسائل النخيل للمستثمر بغية إدخال أصناف جديدة ووفق شروط و معايير محددة بعد فحصها لضمان خلوها من الآفات الزراعية  للارتقاء بالواقع الزراعي في محافظة البصرة.

من جانبه أكد المستثمر إن المشروع ذو أهمية كبيرة للبيئة من خلال محاربة التصحر و تنمية الغطاء النباتي بزراعة الأشجار المناسبة، مؤكدا أنه يعمل على تنمية وتحسين الغطاء النباتي بالإضافة إلى الأهمية الاقتصادية في توفير التمور والمحاصيل الزراعية الأخرى حيث سيحتوي المشروع أيضا على 1650 بيت محمي للزراعة و كذلك مساحات لزراعة الأعلاف وتصنيعها وتجهيزها مع حقول لتربية المواشي والنعام.

هذا وتشكل الصحراء 55 في المائة من الأراضي العراقية، فيما تواجه المساحة الخضراء في محافظة البصرة خطر التصحر، نتيجة العواصف الرملية والزحف العمراني، وأيضاً عشوائية المشاريع في بعض المناطق، مما خلف تداعيات بيئية واقتصادية خطرة على تلك المناطق هدد مظاهر الحياة فيها.

يذكر إن البنك الدولي كان قد أعطى القطاع الزراعي الاولوية في القطاعات ذات الجدوى الاستثمارية في محافظة البصرة خلال مذكرة التفاهم الموقعة مع هيئة الاستثمار .

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق