الاخبار المحلية

وفاة شرطي في نجدة البصرة أصيب مؤخراً بعملية اعتقال متاجر بالمخدرات

توفي احد عناصر شرطة النجدة في محافظة البصرة متأثراً بجراحاته، نتيجة تعرضه إلى اطلاقات نارية في جسمه خلال عملية أمنية شارك بتنفيذها مؤخراً، لإلقاء القبض على متاجر بالمخدرات قرب ساحة سعد، لترتفع حصيلة ضحايا تلك العملية إلى 3 شهداء من الشرطة.

وقالت مصادر أمنية  إن الشرطي الشاب “كاظم محمد عباس المالكي” الراقد في العناية المركزة في مستشفى الصدر التعليمي، تدهورت حالته الصحية، ليفارق الحياة بعدها اثر مضاعفات من جراحات جاءت من ٩ رصاصات تعرض لها، مشيرة إلى اتخاذ المستشفى الإجراءات اللازمة لتسليم جثمانه إلى ذويه تمهيداً لتشييعه لاحقاً من قبل قيادة الشرطة.

يذكر أن قيادة شرطة البصرة، قد شيعت في الـ 5 من آب الجاري اثنين من منتسبيها استشهدا خلال عملية أمنية نفذت في 4 آب من الشهر ذاته، قرب ساحة سعد، لاعتقال متاجر بمادة الكرستال المخدرة، أطلق عليهما الرصاص أثناء محاولتهم إلقاء القبض عليه، وتمكنت القوات الأمنية بعدها من اعتقاله.

 

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

8 + 18 =

إغلاق