الاخبار العربية والعالمية

واشنطن: إيران أسوأ دولة راعية للإرهاب في العالم

أكد تقرير صادر عن وزارة الخارجية الأميركية، الجمعة، أن إيران ما زالت أسوأ دولة راعية للإرهاب في العالم، من خلال دعم عدة جماعات متشددة.

وأورد التقرير الأميركي حول الإرهاب في  العام 2018، أن النظام الإيراني أنفق نحو مليار دولار لدعم وكلائه من الجماعات الإرهابية.

وأشار التقرير الذي جرى تقديمه في واشنطن، إلى دعم إيران لجماعات إرهابية مثل حزب الله وحماس والجهاد الإسلامي الفلسطيني.

وشدد التقرير الأميركي على أهمية العقوبات التي جرى فرضها على إيران، عقب انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي، في مايو 2018، بسبب تمادي طهران في سلوكها المزعزع للاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط.

وأضافت الخارجية الأميركية أنه “على الرغم من جهود الحكومة اللبنانية الرسمية في النأي بنفسها عن النزاعات الإقليمية، واصل حزب الله دوره العسكري في العراق وسوريا واليمن”.

أما تنظيم داعش الذي قتل زعيمه، أبو بكر البغدادي، مؤخرا، فقد أثبت قدرته على التكيف رغم خسارة أراضيه، وفق ما كشفه التقرير “لاسيما من خلال توجيه المتابعين عبر الانترنت”.

وفي الأسبوع الماضي، أعلنت الولايات المتحدة، مقتل البغدادي، في عملية عسكرية، بمحافظة إدلب، شمال غربي سوريا.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × four =

إغلاق