تقارير وتحقيقات

هيومن رايتس ووتش تعد تقريرا عن أزمة المياه بالبصرة خلال 30 عاما

أكدت منظمة مراقبة حقوق الانسان، “هيومن رايتس ووتش” ان السلطات العراقية لم تضمن حصول سكان البصرة على كفايتهم من مياه الشرب المأمونة، خلال السنوات الثلاثين الماضية.

وأوضح تقرير للمنظمة مؤلف من مئة وست عشرة صفحة، حمل عنوان “البصرة عطشى، تقاعس العراق عن معالجة أزمة المياه”، أوضح أن الأزمة نتجت عن عوامل معقدة، ستؤدي إذا ما تُركت دون معالجة، إلى تفشي الأمراض المنقولة بالمياه في المستقبل، واستمرار المصاعب الاقتصادية، في حال لم تقم السلطات على المستويين المحلي والاتحادي، بما يكفي لمعالجة الظروف التي تسببت بتفاقم الوضع، مشيرا إلى استمرار المخاوف الصحية، ووصول الاوضاع الى ذروتها، مع أزمة مياه حادة تسببت بدخول مئة وثمانية عشر الف شخص إلى المستشفى، عام الفين وثمانية عشر، وهو ما أدى إلى احتجاجات عنيفة، فيما حذرت مديرة قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالإنابة في المنظمة “لما فقيه”، من مواجهة البصرة، عواقب وخيمة، تتمثل في نقص حاد بالمياه، وأزمات تلوّث في السنوات المقبلة، في ظل عدم اتخاذ المسؤولين حلولا عاجلة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

three + eleven =

إغلاق