اخبار العراق

نقابة الصحفيين تدعو قيادة عمليات البصرة لإعادة النظر بموقفها واحترام العمل الصحفي

رفضت نقابة الصحفيين العراقيين في البصرة، اليوم الاربعاء، تصريح قائد عمليات البصرة قاسم النزال بشأن تهديده باعتقال الصحفيين الذين يغطون الاحتجاجات غير المرخصة، مؤكدة انه “انتهاكاً للحريات الصحفية”، وفيما دعت قيادة العمليات لإعادة النظر بموقفها واحترام العمل الصحفي، دعت الصحفييين الى التأني وعدم الاحتكاك مع اي من العناصر الأمنية وخاصة غير الملتزمة منها.

وقالت النقابة في بيان لها “بالوقت الذي عملت وحرصت نقابة الصحفيين العراقيين على المشاركة بالأنشطة الوطنية والإنسانية للعراقيين وتغطية الفعاليات العامة ومنها الأمنية وبمهنية عالية لحرصها على استقرار امني في البلد والمساهمة به وإنجاحه مع كافة الشرائح،  فانها لتستغرب وترفض ماجاء بتصريح قائد عمليات البصرة (بتوقيف وسجن الاعلامي والصحفي الذي يحضر لتغطية التظاهرات) وتعده انتهاكاً للحريات الصحفية وخرقاً لمواثيق العمل الاعلامي الشفاف الذي أقرته اللوائح والمنظمات الدولية وأكد عليه قانون حقوق الصحفيين الذي اقره البرلمان العراقي قبل ثماني سنوات”.

ودعت النقابة “قيادة عمليات البصرة لإعادة النظر بموقفها هذا والعمل على احترام العمل الصحفي وعدم التضييق على الحريات لتداول المعلومة ونقل الحدث بكل اشكاله وصوره”.

وتابع البيان “كما ونثمن بذات الوقت موقف الصحفيين البصريين الذي تحملوا ضغط التغطيات السابقة والمضايقات فيها وترفعوا عليها خشية احراج قواتنا الأمنية من اداء خاطيء لبعض عناصرها” داعية الى “التأني وعدم الاحتكاك مع اي من العناصر الأمنية وخاصة غير الملتزمة”.
واختتمت في بيانها بالقول “نحن على ثقة من اداء صحفيينا وسلوكهم النبيل وكذلك ابناءنا واخوتنا في القوات الأمنية اللذين يقدرون اداء الواجب الاعلامي في التغطيات عموماً وليس بالتظاهرات فحسب”

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 − five =

إغلاق