اخبار اقتصادية

مدير شركة الموانئ: توقف الميناء يؤدي إلى غلاء الأسعار في الأسواق

أكد مدير شركة الموانئ العام، صفاء عبد الحسين، امس الاثنين، أن توقف الميناء سيؤدي إلى غلاء الأسعار في الأسواق، فضلاً عن خسائر مباشرة للموانئ لأنها تعمل على وفق الواردات المتحققة لها.
وقال عبد الحسين، في تصريح صحفي: أوجه رسالة إلى المعتصمين أمام ميناء أم قصر بأن الميناء للعراقيين جميعاً وليس للحكومة فقط، وأن اقتصاد البلاد مرتبط بشكل مباشر عليه».
واضاف: أن «توقف الميناء يسبب خسائر مباشرة للموانئ، لأنها تعمل على وفق الواردات المتحققة لها، إضافة إلى الخسائر غير المباشرة التي تتكبدها موازنة الدولة من خلال الرسوم الجمركية والضرائب». موضحاً أن «الخسائر تشمل أيضاً التجار والمستوردين وأهالي أم قصر والعاملين في الموانئ لاعتمادهم بشكل مباشر على عمل الميناء، وهذا سيؤدي إلى غلاء الأسعار في الأسواق».
الى ذلك، اعلنت وزارة النقل، أن الميناء استقبل خمس بواخر تجارية عملاقة، وان عمليات الإرساء والإقلاع والشحن و التفريغ تجري بانسيابية عالية .
واوضحت الوزارة في بيان تلقت «الزوراء» نسخة منه: انها «تثمن الجهود الخيرة التي سعت الى توضيح اهمية استمرار العمل في الموانئ، وان ابناء البصرة من المتظاهرين، وبالاخص في منطقة خور الزبير، أبدوا شعورا بالمسؤولية تجاه موانئ العراق».
واكد البيان أن «التظاهر والمطالبة بالحقوق حق مشروع ومطلب دستوري لكل أبناء الشعب، على أن لا يمس اقتصاد وسمعة البلد ومؤسساته، او يؤثر في وصول الحاجات الأساسية لأبناء الشعب».
الجدير بالذكر أن موانئ العراق تعد الشريان الرئيسي لتصدير ودخول البضائع والسلع المتنوعة، ومنها الأدوية والمستلزمات الطبية ، ومفردات البطاقة التموينية، ومواد أخرى أساسية لحياة المواطنين .

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

seven + two =

إغلاق