اخبار رياضية

كاتانيتش : أنا سعيد بالتعادل أمام اليمن وفق ظروف المباراة

اعتبر مدرب المنتخب الوطني كاتانيش أن الخروج بنتيجة التعادل مع المنتخب اليمني لم يكن سيئا لكون الفريق لعب 80 دقيقة تقريبا منقوصا من احد لاعبيه.
وقال كاتانيش خلال مؤتمر صحفي عقده بعد المباراة وحضره موفد المربد، إن التشكيلة التي دخل بها كانت تفتقر لعدد من اللاعبين الأساسيين نظرا لكثرة الإصابات بصفوف المنتخب.
وبين كاتانيش، أن بعض اللاعبين الذين خاضوا مباراة اليوم لن يلعبوا المباراة المقبلة في الدور قبل النهائي معتبرا أن المباراة قد قتل الأداء فيها بعد أن طرد اللاعب مصطفى محمد في الدقيقة 4 من المباراة وتساءل مدرب المنتخب الوطني هل ممكن أن نلعب بكامل التشكيلة وتنتظرنا مباريات مهمة كما أبدى استغرابه من أسئلة بعض الصحفيين عن الخيبة بالخروج بالتعادل سلبيا في ظل خسارة اليمن مع قطر بستة أهداف مقابل لاشيء ومع الإمارات بثلاثية مبينا أن المنتخب كاد يخسر بسبب عدم وجود تشكيلة الأساسية والطرد الذي حصل ببداية المباراة.
وأضاف أن انخفاض الجانب البدني للفريق حالة تثير القلق في المباريات المقبلة، مضيفا بالقول “أسلوب اللعب فُرض علينا وحتى التبديلات كانت قد تأثرت رغم أننا حاولنا الزج بمهاجم ثان ولا ننسى أن المنتخب العراقي لعب بالتشكيلة الشبابية ولعبنا المباراة بنقص عددي وبالتالي أنا سعيد بالنتيجة رغم ظروفها كانت صعبة”.
ورفض كاتانيتش التعليق على قرار البطاقة الحمراء لأنه لم ير الحالة بوضوح، مؤكدا أن المباراة لم تكن تستوجب مثل هذه القرارات كونها محسومة قبل انطلاقها فريق متأهل وآخر غادر البطولة.
وختم  “علينا التركيز على المباراة المقبلة في نصف نهائي البطولة لأنها الأهم، وعلينا أن نحافظ على حظوظنا في بلوغ المباراة النهائية”.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 − 17 =

إغلاق