اخبار العراق

صحة البصرة تحذر من تفشي وباء الكوليرا بعد منتصف أيلول الجاري

حذر مدير عام صحة البصرة رياض عبد الأمير ، الأحد ، من كارثة صحية وتفشي وباء الكوليرا بعد منتصف الشهر الجاري ، مبينا ان المؤسسات الصحية تستقبل يوميا من 1500 الى 2500 مصاب بإمراض الجهاز الهضمي نتيجة ملوحة المياه وتلوثها.

وقال عبد الأمير إن “المؤسسات الصحية في البصرة تستقبل وبشكل يومي مصابين بإمراض الجهاز الهضمي ما بين إسهال وتقيؤ ومغص معوي وتتراوح الأعداد من 1500 الى 2500 مصاب”.

وأضاف ان “ما يخشى على البصرة منه هو كارثة صحية وانتشار وباء الكوليرا خلال الأيام المقبلة”، مشيرا الى ان “في حال انخفضت درجة الحرارة دون مستوى الـ40 درجة في منتصف ايلول فان المياه المالحة التي يتناولها أهالي البصرة ستحوي وباء الكوليرا ويفتك بهم خلال الفترة المقبلة”.

وأفاد ان “الوضع يتطلب حلول عاجلة لإيقاف عمل جميع محطات مياه الإسالة على شط العرب وتحويلها الى البدعة قبل انخفاض درجات الحرارة”.

وكان مجلس محافظة البصرة أعلن ، امس السبت ، عن خطة عاجلة لتغطية 50% من مناطق البصرة بالمياه الصالحة للشرب.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

three × 5 =

إغلاق