تقارير وتحقيقات

رابطة المرأة في البصرة تحتفل بذكرى تأسيسها

ابتهاجا بالذكرى 67 لتأسيس رابطة المرأة العراقية، وفي مناسبة اليوم العالمي للمرأة 8 آذار، أقام فرع الرابطة في محافظة البصرة، السبت الماضي، حفلا حضره جمع من الأدباء والمثقفين والناشطين من كلا الجنسين.

الحفل الذي أقيم على “قاعة الشهيد هندال جادر” في مقر اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في البصرة، أدارته الرابطية ورئيسة “منتدى اديبات البصرة”، الشاعرة بلقيس خالد.

وبعد وقوف الحاضرين دقيقة صمت في ذكرى شهداء الوطن، ألقت رئيسة فرع الرابطة منى مسعود، كلمة حيّت فيها ذكرى تأسيس رابطة المرأة، التي تصادف يوم 10 آذار، مضيفة قولها انهم يفخرون برابطتهم وبما قدمته من منجزات كبيرة في سبيل الوطن والمرأة وحقوقها “فالرابطة هي المنظمة النسوية الديمقراطية المدافعة عن حقوق النساء والأطفال”.

وسلطت رئيسة الفرع في كلمتها الضوء على مساهمات الرابطة في الحركة الوطنية العراقية، منذ تأسيسها، وعلى ما تعرضت له النساء الرابطيات من مضايقات وسجون في زمن الأنظمة الدكتاتورية المبادة.

ثم تناولت نشاطات الرابطة بعد التغيير 2003، والتي تضمنت التوعية والتثقيف بحقوق المرأة والطفل، وحقوق الإنسان بشكل عام، إلى جانب حرص الرابطة على إقامة علاقات مبنية على التعاون المتبادل، مع بعض المؤسسات المحلية والإقليمية والدولية، كالجامعات والوزارات، لتعزيز مبدأ الشراكة في خدمة المرأة العراقية والشعب العراقي بعامة.

وكانت لفرع اتحاد الشبيبة الديمقراطي العراقي في البصرة، كلمة في المناسبة ألقاها السيد سمير ياسر، وهنأ فيها المرأة بعيدها، مذكرا بأول مؤتمر لاتحاد النساء العالمي، الذي عقد يوم 8 آذار 1945 في باريس، وما صدرت عنه من قرارات تصب في صالح المرأة.

كذلك كان للشعر حضوره في الحفل، إذ ألقت الشاعرات د. سندس صديق بكر، د. هناء البياتي، سهاد البندر وهناء العامري، باقة من القصائد التي نالت استحسان الحاضرين. فيما قرأت القاصة خلود بناي، سطورا مما ضمته مجموعتها القصصية الثانية، أعقبتها الطفلة مرام بإلقاء قصيدة.

وفي الختام، قدم الرفيق مقداد مسعود باقة ورد إلى الرابطة، مهداة من اللجنة الثقافية التابعة إلى اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي في البصرة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

fifteen − 11 =

إغلاق