الاخبار العربية والعالمية

القنصلية الاميركية بالبصرة تنفي ضلوعها بحرق القنصلية الايرانية وتندد بالاعتداء عليها

اكدت القنصلية الاميركية في البصرة عدم ضلوعها في تأجيج التظاهرات التي حدثت في المحافظة خلال شهر ايلول الماضي، وأدت لحرق القنصلية الايرانية.
وقال القنصل الأميركي تيمي ديفيس، إن بلاده تدعم التظاهر السلمي سواء في العراق أو أي دولة أخرى، لكن الأنشطة التي كانت تنظمها القنصلية الأميركية في البصرة تتمثل بفعاليات وبرامج لتطوير الشباب في جنوب العراق واستثمار طاقاتهم وليس لاستخدامهم في تأجيج التظاهرات كما روج له البعض.
وجدد ديفيس إدانة بلاده للاعتداء على أي بعثة دبلوماسية بغض النظر عن الدولة التي تمثلها سواء القنصلية الإيرانية في البصرة أو غيرها، بحكم الاتفاقات والمعاهدات الدولية التي تحمي هذه البعثات الدبلوماسية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

two + 20 =

إغلاق