ثقافة وفنون

البصرة تفتتح متحفها الحضاري

 

دشنت البصرة اليوم الثلاثاء التوسعة الجديدة للمتحف الحضاري الذي يعرض قطعا أثرية يمتد عمرها لآلاف السنين في مجمع القصور الحكومية في المحافظة ويحظى باهتمام حكومي ودولي واضح المعالم.
وحضر حفل الافتتاح شخصيات من رئاسة الجمهورية ووزارة الثقافة فضلا عن مسؤولين محليين وشخصيات دولية عاملة في العراق وبعثات دبلوماسية.
وقال مدير مفتشية آثار وتراث البصرة قحطان عبيد ان التحضيرات بدأت منذ حولي 10 سنوات لهذا المتحف وبدا أول افتتاح له عام 2016 ليتم تطويره تباعا من خلال تأهيل القاعات في احد القصور لتكون معلما ثقافيا حقيقيا يجسد مكانة البصرة في الوسط الثقافي، مبينا ان هذا المتحف يعد الاكبر في الجنوب ويضم اكثر من 2000 قطعة اثرية كانت في المتحف العراقي بالعاصمة بغداد كاشفا عن ان ذلك المتحف كانت اغلب تخصيصاته من منحة خارجية بريطانية.
بدوره قال وكيل وزارة الثقافة والسياحة قيس حسين رشيد ان متحف البصرة ضم قطعا اثرية من عصور ما قبل التاريخ يمتد عمرها الى نحو 60 الف سنة قبل الميلاد، حسب قوله.
واضاف ان وزارته ستدعم هذه المتاحف لأنها تمثل الوجه الثقافي السياحي للبصرة فيما اوضح ان وزارته عملت منذ سنوات مع جهات عدة لتهيئة افتتاح هذا المتحف، فيما اعتبر ان ضيق التخصيصات المالية سابقا اعاق تنفيذ مشاريع تخص الثقافة والسياحة.
وتابع ان هناك مساع لاضافة مكتبة للكتب الاثرية في متحف البصرة فضلا عن قرب افتتاح اربعة متاحف اخرى ببعض المحافظات لتنظم الى متحف البصرة.

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

twenty − eight =

إغلاق